2008/07/08

Rapidshare

يعتبر الكثيرون من مستخدمي الإنترنت ومدمنوا إنزال البرامج خدمة (Rapidshare) من أهم خدمات التحميل، فهي عبارة عن موقع ألماني وتتم إدارته من سويسرا، وهو من أكبر المواقع المتخصصة في خدمات تخزين الملفات في الإنترنت، ويحتل المرتبة 12 حسب تصنيف Alexa، وهو بما يحتويه من ملايين الملفات المتعددة الأنواع يعتبر قبلة للباحثين عن الأغاني والملفات الموسيقية والأفلام الكاملة بالغة الوضوح والكتب الإلكترونية والألعاب الحديثة منها والقديمة.

ففي بعض الأحيان تتغلب هذه الخدمة على خدمتي P2P وTorrent الشهيرتين المتخصصتين بالتحميل أيضاً، وتنقسم الخدمة الى فئتين، الأولى وهي المجانية حيث يمكنك تحميل ملف واحد في كل مرة، وبعد الإنتها يمكنك تحميل ملف أخر بحجم 100 ميجا (منذ يومين تم فتح مسزة التحميل بدون إنتظار ولكن قبلها كان عليك الإنتظار لحوالي الساعة بين كل عمليتي تحميل)، كما يمكنك تخزين ملفاتك بالموقع لكن يجب تفعيل الملفات خلال 90 يوماً أو يتم حذفها، في الفئة الثانية يمكنك الإشتراك بالموقع حيث ستمتلك ميزات إضافية كثيرة منها التحميل المتعدد للملفات وتخزين طول مدة الإشتراك وانزال أحجام ضخمة للملفات، حيث تصل قيمة الإشتراك الى 16 سنتاً في اليوم تقريباً.

منذ إطلاق الموقع والمخترقين يحاولون بشتى الوسائل الدخول على هذا الموقع والحصول على ميزاته العالية بأقل الأسعار أو مجاناً، لكن بسبب قوة حماية الموقع فقد بائت جميع مجحاولاتهم بالفشل، ماعدا فكرة تغيير رقم IP لكي لا يجعلك الموقع تنتظر بين كل محاولتي تحميل ملفات (لكن أخيراً قام الموقع بإلغاء هذه الميزة المزعجة للمستخدمين المجانيين)، طبعاً ستجد أن أكثر طرق ضغط الملفات بالموفع بإستخدام خوارمية RAR (لا أعرف لماذا لم يتم إستخدام خوارزمية ZIP)، كما ستجد الأفلام بدون ضغط أحياناً (بسبب عدم قدرة برامج الضغط على ضغط الأفلام)، كما أن من ميزات هذا الموقع السرعة الكبيرة، فهو مجهز بحيث تكون سرعة التخميل هي أقصى سرعة تكون متصلاً بها بالإنترنت ولا تقف سرعته عند حد معين.

لكن أعتقد أن هذا الموقع ييدخل المحاكم قريباً بسبب سماحه بتخزين البرامج والأفلام والموسيقى بدون النظر الى حقوق الملكية الفكرية، وفبعد الحكم على شركة Google بحذف ملايين الملفات من موقعها Youtupe لن يستطيع غيره من المواقع الصمود أمام المحاكم.

Post a Comment