2009/08/01

Layla

image وأخيراً أنتهى مسلسل “ليلى” من بطولة “هيفاء حسين” وإخراج “عامر الحمود”، ولمن لايعرفه فهو مسلسل خليجي (أعتقد انه كويتي) يحكي قصة رومانسية عن رجل غني يتزوج من إمرأة طيبة (ويقولون انها بسيطة الحال) وتقوم هذه الإمرأة بتغيير حياته للأفضل، لكنه لايقدر لها ذلك، المسلسل كان يبث على قناة (MBC) في الساعة السابعة مساء والإعادة الساعة الثانية عشر ليلاً بعد منتصف الليل.

ماحيرني أن العديد من البنات تابعوا المسلسل بإعتباره رومانسي وملئ بالدراما لحد البكاء! وهو ماشد إنتباهي لمتابعته قليلاً، وبالرغم من معرفتي بأن الدراما الخليجية تطورت كثيراً في المدة الماضية وزاد الإنتاج الدرامي كثيراً، وتوقعت ان يكون المسلسل مكتمل من مختلف الجوانب، الا أنني وجدت به العديد من العيوب من ناحية القصة والأحداث الدرامية، بالرغم من أن مؤلفته تحمل شهادة دكتوراه.

فأول العيوب هو وضع شخصية “ليلى” في المركز وكأنها الشمس، بينما باقي الممثبسن مجرد كواكب تسير في فلكها (وهو مناقض تماماً لشخصية ليلى، فهي فتاة بسيطة لم تكمل تعليمها وليس لها بصمات إيجابية على حياتها، كما أنها خجولة جداً) وأزعجني كثيراً أن يتم تخصيص حوالي نصف ساعة كاملة في كل حلقة للحديث عن “ليلى” حتى انك ستشعر بالملل من هذا الحديث، كما لاحظت عدم تناسق ملابس الشخصيات، فأستغربت كثيراً كيف تلبس بعض النساء ملابس السهرة لمجرد أنهم سيقرأون مجلة في صالون بيتهم!

كذلك اللقطة التي لم أستطع فهمها حين ذهبت أختا ليلى إلى البيت المشبوه وظهور زوج أختهم “بدر” فجأة وإنقاذهم! والعديد من اللقطات الأخرى، لكن المشكلة الكبرى في الحلقة الأخيرة، فماهي النهاية بالضبط والتي تركت مفتوحة لخيال المشاهد.

هل تابعنم المسلسل؟

Post a Comment