2009/02/26

Libya channels like others

بينما كنت في أحد الأمسيات أقلب القنوات الفضائية بحثاً عن برنامج أو مسلسل أو فيلم أتابعه أستوقفني برنامج أسم (جوائز بلا حدود على ما أظن) على قناة ليبيا الشبابية، لم أصدق ما رأيته في البداية لكنني صدقته أخيراً، فهذه القناة التابعة لمجموعة قنوات الهيئة العامة لإذاعات الجماهيرية العظمى (القنوات الرسمية للجماهيرية)، فبينما كان القائمون على هذه القناة يعدون المشاهدين ببرامج هادفة فهاهم يقدمون برنامجاً نسخة طبق الأصل من برامج قناة Melody وغيرها من من القنوات التي تعتمد على فكرة تقديم برامج المسابقات عبر الرسائل القصيرة (SMS) والخطوط الهاتفية، ليس من ليبيا فقط بل من تونس الشقيقة عبر شركة (تونيزيانا) والخير لقدام.

ففي هذا البرنامج ستجد مذيعاً يتصرف بدون أي تجهيز لمادة البرنامج وهدفه الوحيد زيادة عدد رسائل الــSMS التي يستقبلها البرنامج، وإطالة مدة المكالمات الهاتفية وكل ذلك مقابل الإجابة على أسألة تافهة ومكررة، هذا ناهيك عن التصوير الذي يعتمد على هز الكاميرا بسرعة وتقريب وإبعاد صورة المذيع بطريقة قد تجلب لك صداعاً، هذا ان لم تمل من طريقة حديث المذيع الذي يتحدث بطريقة غريبة وكأنه ليس على الهواء مباشرة أمام الملايين من مشاهدي القناة على قمر النايلسات.

أعتقد أن قناة الليبية الشبابية ستتحول الى صورة مكررة للقنوات الأخرى التي تعتمد على المسابقات التافهة بأسألة مكررة مع الفرق أن مقدم البرنامج شاب (وليس فتاة جميلة كما في باقي القنوات) لكن من يدري قد نرى ونسمع ما لم نتخيله من قبل.

هذا مع العلم أن مؤسسة ليبيا الغد ستطلق قناة تعتمد نفس المبدأ وهي قناة (البوابة) وكذلك الأمر لقناة (المعلومة)، الجميع يحاول الدخول في موجة القنوات الموجهة للربح من الـــSMS والمسابقات ذات الجوائز الكبيرة.

Post a Comment